مارس 2006

ماهي بس كلمة “أحبك”

16 مارس 2006


ماهي بس جملة مشاعر تعتري قلبي وقلبك
ماهي بس لهفة واشواق ماهي بس كلمة “أحبك”
المحبة ياعزيزي بالمعزة والموده
ماهي في اوراق ورده
لاجل مره
بس مره
ويمكن توافق معاك اكثر من الفين مره
قطعة الوردة توافق بعض ظنك
.
هو يحبني؟ .. مايحبني؟!
ياترى الأشعار هذي كلها من بعض فني؟
يمكن اللي قد بلا هالشاعر الولهان مني
.
يمكن ويمكن .. ويمكن
.
يمكن البسمات تستر حزن خافي
ويمكن الاصوات يخدع صمتها احساس وافي
ويمكن انك تلمح الظل واتخيل احسن انسان
ويوم تراني اطلع احسن من خيالك
بس لكن ماعرفت كيف تراني
.
لا تخاطر
.
يخدعك زيف المظاهر
او تخدعك ذيك الزوايا
اللي منها لي تناظر
.
يمكن ويمكن .. ويمكن
.
ويمكن تخونك علومي وتطلع بالضبط عكس ذلك
وفي الختام اهديك كلمة .. كلمة خذها .. خذها لك من انسان ناصح:
.
“لاجل تبعد عن دروب الشك وأودية المهالك….
لا تظن وانتبه من كل ظنونك”
.
أو أقول ( بعيد عن ظن النباهة )
“لا تظني”

رسالة إلى ملهمتي ..

10 مارس 2006

من بدر .. إلى ملهمة بدر ..
رسالة الى الخفاء والخفايا ..
رسالة الى ماهو داخل القلب ومكنونه ..

انتي الهوى للي عن الهوى يدور
وانتي الشعور للي انحبس فيه الشعور
انتي الأسىانتي الألم وانتي بدايات الجروح
وانتي الحزن وسط الصدور

انتي رواياتي الحزينة والخواطر
وانتي نواقيس المخاطر
وانتي الحبر .. واللي انكتب بهالحبر
وانتي التي بين السطور

انتي السواليف الكثيرة .. بالمجالس
وانتي التي في وجه كل من هو جالس
دايم على فكري انا ..
في وقت كلامي والسكوت ..
خلف الكواليس الكبيرة .. وامام حشودٍ غفيرة ..
دايم على فكري انا..
في كل يوم وفي كل دقيقة .. وفي كل ثواني هالدقيقة
لِك حضور .. لِك حضور

ودي أقولك شي يوفي بقدرك ..

10 مارس 2006

ودي اقولك شي يوفي بقدرك
احترت واحتار قلبي معاكي

مايدري القلب كيف يوصف لقلبك
حبه وشوقه وكيف يوصف غلاكي

كيف انه يالم حيل لا حس وجعك
رغم انه ساكن هنا وانتي هناكي

ودي انادي الليل ياليل صبرك
ودي أشوف النور لما اراكي

ودي أكون الواحد اللي في دربك
أمشي وتتبع خطوتي كل خطاكي

مادري قدرت يالغلا اوفاة قدرك؟
ابغى جوابٍ يشفي اللي هواكي

ألا يا كل أشواقي

6 مارس 2006


بيصرخ قلب خفاقي
وتسمع باسمك آفاقي
الا ياكل أشواقي
تراني بالفراق شاقي
الا يا كل أشواقي
ترا تبكيك أشواقي

بتبقى انت معشوقي
ولو اتعبت عشاقي
بيبقى يحن لك قلبي
بتبقى الدم في عروقي
وغيرك ..
فيني مايهوقي
ألا ياكل أشواقي

الا يااحساسي الراقي
ترا مثله ماني بلاقي
تراك بتبقى في أسره
مافي من سجنه اعتاقي
وبيبقى كل أشواقي
ولوني في هواه شاقي

غريب قليبي يوم يهوى
سبب علي .. وترياقي