كراسي من حيث لا أحتسب

L1010336

قد تجدها مهملة قابعة في مكب النفايات شامخة رغم كل الاهتراء الذي لحقها: الكراسي في الأماكن العامة جذبتني منذ فترة لأنها بالنسبة لي الراوي الأول لقصص مستخدميها التي لم تروى. الكرسي مربوط في المجتمع العربي بأشياء كثيرة: بالمنصب، بالسلطة، بالمستوى المعيشي، بلحظات السمر وتجمعات الضحى، بالتسكع وطلب الرزق.
You may find it in a landfill worn but standing: Chairs have facinated me for a long time because I see as the the narrator of the untold stories of their users. The chair itself is tied to many things in the arabic society; Position and Power, Living standards, Nights and Morning chats, the hanging around the streets, and the quest to earn a living.

وسوم: , , , ,

أضف تعليقاً